Logo

عند “اسفي اشكاين” صورة حصرية لآتار التعديب التي عجلت بوفاة الطفلة الملاك جيهان.

بواسطة

بعد الضجة الكبيرة التي عرفه موضوع جريمة القتل التي قامت بها زوجة عم الطفلة البريئة جيهان وما تعرضت له من تعديب دهبت إتره إلى دار البقاء، مخلفة وراءها جبال من الأحزان..  توصلنا بهده الصورة الحصرية التي تضهر كل آتار التعديب التي مورست على الطفلة الملاك جيهان.
 فحسب مصادر مقربة من عائلة الضحية لا زالت المعلمة عائشة حبيسة المستشفى بقسم الأمراض العقلية تحت إجراءات أمنية مشددة حتى تضل تحت الحراسة النضرية مقيدة اليدين كي لا تقوم بأي عملية انتحار أو ما شابه دلك، حيت صرحت للضابطة القضائية أن الأسباب التي أدت بها لهده الجريمة هو إنقاد الطفلة جيهان من كل المعاناة التي قد تعانيها في قادم السنوات، لأن هده الحياة لا تعدو أن تكون إلا مأساة يعيشها الإنسان طول حياته.

لا توجد تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *