Logo

القرش المسفيوي يقهر فريق الرجاء البيضاوي ويحرمه من حلم اللقب.

بواسطة

تمكن فريق أولمبيك أسفي من انتزاع ثلاث نقاط ثمينة برسم الدورة 28 وعلى ملعبه المسيرة الخضراء أمام فريق الرجاء البيضاوي والتي تضمن له حسابيا البقاء في قسم الكبار، وانتظر الفريق الضيف الدقيقة 85 بعدما قام المدرب هشام الدميعي بتغيرات أعطت ثمارها وبعد دخول اللاعب البرازيلي روبينيو الذي استغل تمريرة اللاعب رامي الذي رسم على عودة طيبة بعدما عان من توقيف لمدة أربع مقابلات.
وقدم الفريق المسفيوي مقابلة طيبة واستغل طرد مدافع الرجاء اللاعب الغاني أوال لينزل بكل ثقله على الفريق الضيف فتوالت هجمات القرش المسفيوي التي أسفرت عن هدف الفوز للفريق المسفيوي.
وفي الندوة الصحفية التي أعقبت نهاية المقابلة أكد المدرب الطوسي على قوة المقابلة التي تميزت بالنهج التكتيكي للفريقين والتزام اللاعبين لكلا الفريقين بتعليمات المدربين وهو ما جعل المباراة تتسم بالرتابة في كثير من أطوارها وأضاف الطوسي أن فريق الرجاء عانى من غيابات وازنة لمهاجمه الحافظي وكذا الظهير الأيمن الهاشمي وخروج القديوي الذي عاودته الإصابة وعدم قدرة عصام الراقي على اتمام المقابلة ووجه الشكر لكل مكونات النادي ولجمهور الفريق وللحضور الإعلامي.

لا توجد تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *